كلام

الشارع دة رحنا فيه المدرسة ..اللي باقي منه باقي و اللي مش باقي اتنسي كنسوه الكناسين بالمكنسة بدموعي في لحظة اسي انا برضة كمان نسيت صلاح جاهين

Name:
Location: cairo, Egypt

Tuesday, September 12, 2006

حصة جيولوجيا

حصة جيولوجيا
يحكي ان في الماضي البعيد انه كان هناك طبقة من السكان في مصر تدعي الطبقة المتوسطة و لكن اخذت هذه الطبقة في التاكل نتيجة لظروف التعرية و التغطية و تحولت من طبقة الي رقيقة و هي الان في طريقها للتحلل التام .ولتعريف الطبقة المتوسطة اجتماعيا فهي الطبقة التي كانت تملك قوت يومها و شهرها و كانت تذهب للمصيف و المشتي مرتين في العام و كانت تملك من الاملاك ما يحميها من غدر الزمن لكن لم يكن يذيقها طعم الرفاهية و الثراء اما ثقافيا فهي الطبقة التي صنعت الابداع و الثقافة في مصر لان اصحابها كانوا مهتمين بتعليم ابناءهم و تثقيفهم فكان يعود الاب من عمله للجلوس عصرا مع ابنائه و يبدأون حفلة السمر الثقافي في تلك الايام الخالية, و تلك الطبقة ايضا هي التي انجبت معظم الادباء و العلماء و الفنانين اذ ان الفقراء قد لا يجدون الوقت و المال الكافي لاطعام ابنائهم فضلا عن تثقيفهم و الاغنياء بالمثل لا يجدون الوقت لذلك لانشغالهم باعمالهم و صفقاتهم و نتيجة للعبقرية الفذة و السياسة النبيهة للاذكياء الذيم تولوا امورنا و الذين قاموا بدورهم في تنحيف هذه الطبقة عن طريق ملء وقت فراغهم بالفترة الثانية من العمل المسائي كي يطعموا ابنائهم فلم يعد لديهم الوقت و لا البال و لا المال للاهتمام بالثقافة و بذلك اسهمت الحكومة في تحويل الطبقة المتوسطة الي طبقة الفقراء لانك لو علمت ان الطبقة المتوسطة كان من ضمنها طبقة الموظفين الحكوميين الذين كان لهم اعتبارهم سابقا فسوف تدرك الان في اي طبقة اصبحوا! فلقد اثبتت الحكومة علي مدار اكثر من ثلاثين عاما قدرتها الفذة و السحرية التي عجز علماء الجيولوجيا مجتمعين عن القيام بما قامت به الحكومة من تحويل طبقة الي اخري! و للاسف فان الانتاج الثقافي بدوره قد تحلل في البلد نتيجة لذلك فكنت اتعجب كيف اجتمع كل هؤلاء العباقرة من الادباء و الفنانين و العلماء في وقت واحد من الاربعينات و الخمسينات مثل" نجيب محفوظ و عبد الحليم و ااحسان عبد القدوس و مصطفي مشرفة و غيرهم" و لماذا اصبح ذلك نادرا و ان حدث تكون حادثة فردية فكان ذلك طبيعي قبل ذلك التطور الجيولوجي الجديد
و لا نستبعد ان تقوم الحكومة بمزيد من الزلازل و البراكين و الانهيارات الارضية فتأتي بحمم اللافا كي تدفم طبقة الفقراء التي اخذت في التراكم و التي اصبحت و تضايق ابناء الطبقة العليا فنتحول الي شعبين من البشر كشعب (المرلوك) الذي كان من العمال الذين يعيشون تحت الارض لخدمة السادة من (الايلوي) في رائعة ( ه. ج. ويلز) " الة الزمن" و لكن حذار فقد اخذ شعب الايلوي في الترهل و الدعة حتي اصبحوا يخشون المرلوك الذين كان انتقامهم رهيبا منهم في النهاية

6 Comments:

Blogger Zanoubia said...

geology?! eh ya sarah enti 7awlti adabi mn waraya tab 7azar enti ba2a mn za5ari eli hayntqm mnk intqam 3asir zay eli el merlock 3amalou fil illoy keda

4:47 AM  
Blogger karakib said...

رائع !!
الكلام محترم اوي و ده حقيقي فعلا الطبقه المتوسطه اللي مواصفتها كما اوردتيها بهذه اللغه السلسه الرائعه هي التي تبدع و لها دور اخر ايضا و هو التوفيق بين الطبقه الثريه و الفقيره.. و كان لهم الدور الاكثر فعاليه في السياسه و الفن و الابداع ... باقول كان لانهم انقرضوا ..
بقي في طبقات جديده راحت الخليج و رجعت و طبقات تانيه هربت من البلد و اللي فضل موجود الفقر اكله ... الطبقه الوسطي دي كانت من انجازات الاسره المالكه في مصر و التي طردها انقلاب العسكر و استفاد من انجازاتها بنسبها اليه كما كان يفعل رمسيس الثاني تماما بان يضع طبقه جيريه علي الخراطيش المكتوب عليها اسماء الملوك من قبله و ينقش عليها اسمه في المعابد الفرعونيه ...
رائع يا ساره
انتوك

7:07 PM  
Blogger sarah la tulipe rose said...

zanoubia:لا تعليق يا بسمة
كركيب
ميرسي جدا اخجلتم تواضعنا

9:49 PM  
Blogger Zanoubia said...

ba2a keda la ta3liq tab ana 3'ltana eni dy3t wa2ti el samin 3ndk ya ingrate?:p w b3din aslan krakib mgbch gdid ana saba2to w oltlk eno ra2e3 e7na hanakol w nensa

1:18 PM  
Blogger sarah la tulipe rose said...

ايه يا بسوم الحركات دي بيننا و بيد بعض عيب الفضايح دي
انا اسفة يا ستي انا اقدر استغني عن خدماتك و لا عن وقتك السمين بالسين هاه
:p

2:15 PM  
Blogger Ahmoss said...

You’re totally right.
I was wondering about the same idea long time ago but it is very hard to retrieve this sector of community now.
I think they already gone.
7asbonna allah wa ne3m alwakeel

11:28 AM  

Post a Comment

<< Home